ادمان العادة السرية

ادمان العادة السرية:

ادمان العادة السرية يعد مشكلا حقيقيا عويصا جعل العديد من الأشخاص تتحول حياتهم الى الأسوء .اذ يسبب هذا الإدمان عدة مشاكل في حياة الشخص ويجعله يتخبط في العديد من المشاكل في جميع أطوار حياته الشخصية.
ويمكن تعريف هذا النوع من الإدمان باعتياد الممارس له بالقيام به عن معزل من الناس ويعتمد في ذلك على وسائل تحرك شهوته كاالتهييئات والتخيلات الجنسية ليصل الى حالة اللذة القصوى المتمثلة في القذف . وتتعد فترات ممارسة العادة السرية من شخص لآخر حيث هناك من تجده يمارسها بانتظام يومي أو اسبوعي بينما اآخر قد يمارسها أكثر من مرة في اليوم نفسة بينما الآخر قد يمارسها اذا تعرض لعامل محرك لتلك الشهوة…

وتتعد آثار ادمان العادة السرية وتختلف اذ يسبب ادمان هذه الحالة العجز الجنسي المتمثل في ضعف الإنتصاب وتلاشي الشهوة الجنسية وفقدانها اضافة الى سرعة القذف . كل هذه المشاكل قد تسبب للشخص المدمن على العادة السرية مشاكل حقيقية في حياته الشخصية . يذكر أن المشاكل وبروزها يظهر بشكل جلي جدا عند الزواج عندئذ تقل مرات الجماع بين الزوج وزجته ومشاكل جنسية أخرى كعدم الإشباع . وتزداد المشاكل في التطور لمنحى سلبي في عدة حالات عند استمرار الممارسة في سن متقدمة اذ تظهر أمراض جديدة كان السبب الرئيسي فيها هي ادمان العادة السرية.

ومن مساوؤ العادة السرية انها تسبب في الإنهاك والضعف اللذان يأيتان جراء الإستمرار في ممارستها اذ تسبب في ظهور امراض عدة منها الآم الظهر والمفاصل والركبتين . وتضعف قدرة الإنسان على العمل وبذل المزيد من الجهد .

اضافة الى ما سبق فالعادة السرية وبعد ادمانها تسبب في التشتت الذهني لممارسها وتسبب له ضعفا في ذاكرته اذ يظهر بشكل جلي ضعف قدراته في الفهم والإستيعاب والتفكير الجيد مما ينتج عنه عدم الإلمام بما يدرسه ان كان متمدرسا أو في أمور تخص الحياة العامة أو العملية.
ادمان العادة السرية لا يوقف على الأسباب السابقة فقط بل يتعداه ذلك الى أضرار على المخ وخلاياه اذ يسبب التخيل الكبير والتهيئات الجنسية للمدمن تلفا وافسادا لخلايا المخ.

وبالرجوع الى المجتمع فادمان العادة السرية يعد أمرا جد خطير حيث يسبب في سقوط القيم والمبادئ داخل المجتمع اذ يسود التفكير والتخيل لدى ممارسي العادة السرية من الشباب أنها مجرد فترة عابرة وهي مفيدة للوقاية من الوقوع في الزنا لكنها في الحقيقة تؤدي مع ادمانها الى الإندحار الى عالم الفواحش وتدمير حياة الشخص .

اما بالنسبة للازواج فالعادة السرية هي الجرثومة التي تقضي على حياتهم الزوجية نظرا لعدم الإشباع الذي تعانيه الزوجة والمشاكل التي سبق وأن ذكرناها مما يؤدي الى الطلاق وبالتالي الى تدمير الحياة الأسرية للعديد من الأشخاص.. وهذه من أهم مسببات تشتت المجتمع.

فوجب الإبتعاد عن هذه العادة الخبيثة التي تؤدي بالإنسان الى التهلكة والى مشاكل عويصة مع نفسه وجسده ومجتمعه وحياتها بأكلمها.

Comments (1)

Leave a Comment

Scroll to top