اللقاح أثناء الحمل – ضد الانفلونزا –

ماذا عن لقاح الكريب ( الأنفلوزنزا) ؟
قد يشجعك الطبيب إذا جاء حملك في الشتاء على أخذ لقاح الانفلونزا والسبب هو أن الحمل قد يجعلك عرضة لالتقاط الكريب وللإصابة نتيجة ذلك بالمزيد من المضاعفات كالتهاب الرئة. ولكن تحتوي معظم لقاحات الانفلونزا على مواد سامة قد تؤذيك وتؤذي أكثر جنينك الضعيف. فقد يحتوي اللقاح مثلاً على Thimerosal وهو مادة حافظة مشتقة من الزئبق. هذه المادة قد تمر من خلال المشيمة فتضر بنمو دماغ جنينك وجهازه العصبي. أفضل طريقة لتجنب الرشح والأنفلونزا هي عدم التقاطها بالدرجة الأولى كما يمكنك أن تقوي مناعتك عبر الأكل الجيد وتقوية الجهاز المناعي من خلال العناصر الغذائية الأساسية. وتنتشر الأنفلونزا بسهولة أيضاً من خلال السعال ونفخ الأنف.
لذا عليك أن تغسلي يديك مراراً وتكراراً كما عليك تجنب الحشود المجتمعة لا سيما منها تجمعات الأولاد.
باختصار: للتخلص من الحساسيات ولتقوية المناعة:
– العبي دور التحري وحددي المحسسات المحتملة في طعامك الذي تأكلينه, وبعدئد الغي أي مشتبه به وقومي بقياس ضغطك بعد خمسة عشر يوماً للتحقق من أي رد فعل قد يظهره جسمك.
– اعتمدي طريقة إلغاء الأطعمة من نظامك الغذائي على أن يرافق ذلك أخذ العناصر الغذائية المساعدة على شفاء الأمعاء كالأوميغا 3 والغلوتامين والفيتامين A والزنك بغية إصلاح أي ضرر أصاب الجهاز العضمي. وخذي أيضاً أنزيمات هضمية.
– قوي مناعتك عبر اعتماد رجيم الحامل وبرنامج المكملات الغذائية.
– إذا شعرت أن مناعتك بحاجة إلى دفع أو إذا كنت ترزحين تحت هجوم فيروسي, فما عليك إلا أخذ تركيبة تحتوي على مضادات الأكسدة إضافة إلى 1غ من الفيتامين C أو أكثر إذا اقتضى الأمر ذلك.

Leave a Comment

Scroll to top