كيفية زيادة معدل الخصوبة عند الرجال

عليك بالدرجة الأولى البدئ بتجنب القهوة والكحول والسجائر وتجنب التعرض لأي مواد كيميائية صناعية أو أي دواء مشتبه به مدة أربعة أشهر على الأقل قبل أن تقدم أنت وزوجتك على الحمل. ولكن تجنب المواد الكيميائية بشكل كامل أمر غير ممكن أبداً لذا عليك حل المشكلة من خلال تحسين نظامك الغذائي فالغذاء السليم قادر على تزويدك بدرجة كبيرة من الوقاية.
تبين مثلاً أن الفيتامين C هو حارس السائل المنوي من الضرر. لقد تحدثت دراسة نشرتها مجلة الجمعية الأمريكية الطبية عن أهمية الفيتامين C وفيها تبين أن اعطاء الفيتامين C زاد عدد الحيوانات المنوية وزاد أيضاً حركتها ( أي قدرة الحيوان المنوي على السباحة) التي يحتاجها الحيوان المنوي ليكون سباقاً أولمبياً قادراً على إيجاد فرصة البقاء على قيد الحياة في سباق الأربعة والعشرين ساعة إلى قناة فالوب والوصول بحيوية بالغة للتغلغل في البويضة الأنثوية. عندما أعطي خمسة وثلاثون رجلاً عقيماً 500 ملغ من الفيتامين C مرتين باليوم ثم تم إجراء فحص السائل المنوي عندهم تبين أن هناك تزايداً في نسبة الحيوانات المنوية الطبيعية وحركتها وقابليتها للنمو. التغيير الأهم الذي حدث للسائل المنوي كان في قلة تكتله وهو أمر مرتبط بقلة الخصوبة.
ومن الهام أيضا من أجل الخصوبة أن يأخذ الرجل الأحماض الدهنية الأساسية فالجسم يستخدم الأحماض الدهنية لإنتاج البروستغلاندين وهي مواد شبيهة بالهرمونات. لقد بينت الدراسات أن الرجال الذين يفتقر سائلهم المنوي إلى الجودة والحركة والعدد. لا تمتلك أجسامهم كميات كافية من البروستغلاندين. التوصيات الغذائية الخاصة بالرجال هي ذاتها تلك التي نوصي بها المرأة ( ستجدها مجتمعة على هذا الرابط علاج العقم وأسباب عدم القدرة على الحمل ) ولكن البذور جيدة لهم بشكل خاص لأنها ليست فقط مصدراً جديداً للأحماض الدهنية الأوميغا 6 بل لأنها أيضاً غنية بالفيتامين E الذي أظهرت الدراسات أنه يزيد الخصوبة عند كل من الرجل والمرأة.
معدن الكروم هو عنصر غذائي هام أيضاً لأن النقص فيه لا يقلل فقط من قدرتنا على تصنيع الطافة من الطعام الذي نأكله بل أنه يعيق قدرة الجسم على تصنيع خلايا جديدة بما فيها السائل المنوي. أظهرت الدراسات أن القوارض التي اقتاتت على غذاء فقير بالكروم انخفض عدد الحيوانات المنوية عندها وقلت خصوبتها مقارنة مع القوارض التي أعطيت لها الكروم.
للأسف إن غذائنا فقير بهذا المعدن والسبب عائد إلى موضة تناول الحبوب المكررة والحلويات علماً أن حاجتنا إليه تتزايد. إن استبدال هذه الأطعمة بالحبوب الكاملة وتناول الأطعمة الغنية بالكروم كالطحين الكامل وخبز الجودر والبطاطس والفليفلة (الفلفل الرومي) الخضراء والبيض والدجاج, يساعد على تعزيز مستوى الكروم, ويساعد أيضاً في هذا المجال أخذ مكمل الكروم يومياً.
إن ارتفاع معدل العقم عند المصابين بالسكري يقدم لنا برهاناً آخر على دور الغذاء في الخصوبة. يعاني المصابون بالسكري باستمرار من النقص بالفيتامين A الذي هو ضروري لتصنيع الهرمونات الجنسية الذكرية. يتواجد الفيتامين A في الأطعمة الحيوانية ( الكبد, زيت سمك القد) والأطعمة النباتية (الجزر, البطاطا الحلوة, المشمش) ولكنه يعتمد على الزنك ليستطيع الجسم استخدامه كما يجب.

Leave a Comment

Scroll to top