العناية بكل انواع الشعر

طرق العناية بالشعر في البيت أو المنزل, أولاً الشعر عضو حساس فأحسني معاملته ! فالعناية به سلاح ذو حدين, فالعناية الجيدة التي تعتمد على اختيار الشامبو والبلسم المناسب والتي تتم على فترات مناسبة لابد أن تجعل شعرك في صورة أفضل وأجمل, أما استعمال وسائل غير مناسبة للعناية بالشعر أو الإفراط في العناية نفسها قد يؤدي إلى نتائج عكسية, ونوع شعرك هو الذي يحدد مقدار ووسائل العناية المطلوبة.
اعرفي أولاً مقدار العناية التي يحتاج إليها شعرك:
على حسب مواصفات كل شعر يتحدد مقدار العناية به, وذلك على النحو التالي:
– العناية الخفيفة بالشعر:
للشعر الخفيف و الشعر القصير و الشعر الغير مصبوغ أو لم يعمل له برماننت و الشعر السهل التصفيف بعد الغسل والشعر الذي يكتسب طبقة من الدهون بسرعة.
إن مثل هذه الأنواع من الشعر لا يحتاج منك سوى العناية بغسله دون إضافة أي مواد دهنية أو كريمات.
– العناية المتوسطة بالشعر:
وتكون للشعر الذي يصل إلى مستوى الكتفين, والشعر الذي له نهايات مقصفة و شعر يحتاج إلى شد عند تصفيفه وهو مبلل و كذلك الشعر المصبوغ.
يحتاج مثل هذا النوع من الشعر الذي ذكرنا إلى غسل متكرر بشامبو وبلسم مع علاجات أخرى للأطراف لإصلاح التقصفات.
– العناية الشديدة للشعر:
ويكون نوع هذه العناية الشديدة للشعر الطويل الذي يصل إلى أسفل مستوى الكتفين و شعر عمل له برماننت والشعر المفتقد للبريق والمرونة و شعر يمشط يصعوبة بعد غسله, وهذا النوع من الشعر يحتاج إلى استعمال بلسم بصفة متكررة وزيوت ومستحضرات أخرى للعناية به.
– العناية السريعة بالشعر:
ويقصد بها استخدام مستحضرات تجميل الشعر عموماً التي لا تحتاج لغسل الشعر, وبالتالي فإن استعمالها لا يتطلب وقتاً طويلاً, وهذه مثل البخاخات والجيلي اللذين يستخدمان في تصفيف الشعر. إن مثل هذه الوسائل تحتوي عادة على بسلم من نوع خاص يتميز بمفعول بسيط ومواد مكسبة للرطوبة, بينما تخلو عادة من الدهون والزيوت, لذا فإنها تناسب الشعر الخفيف والشعر الذي تتجمع به الدهون بشرعة. وتناسب البخاخات بصفة خاصة الشعر الذي تظهر الأجزاء الخارجية منه جافة أو خشنة نوعاً ما بالنسبة لطبقات الشعر السفلي.
– العناية الإضافية بالشعر:
ويقصد بها استخدام الزيوت والكريمات, وهذه تستخدم أساساً للشعر المجعد أو التالف أو الجاف بغرض إصلاح التشققات والثقوب الموجودة بالطبقة القشرية, وإكساب الشعر المرونة والرطوبة مما يسهل عمل التسريحات, كما تناسب هذه العلاجات على وجه الخصوص الشعر الذي عمل له برماننت عدة مرات, والشعر المصبوغ, والشعر الذي تعرض للشمس لفترات طويلة, والشعر الذي تعرض للكلور أو الماء المالح عدة مرات ( من خلال الاستحمام ) وكذلك الشعر الذي تعرض للإصابة المتكررة مثلما يحدث مع استخدام أنواع رديئة من أمشاط أو فرش الشعر, أو بسبب الاعتياد على تصفيف الشعر للوراء مما يتسبب في شد الشعر في مقدمة فروة الرأس.
– كيفية استخدام وسائل العناية بالشعر:
كقاعدة عامة, تحتوي مختلف علاجات الشعر, كالأنواع السابقة وغيرها, على مواد مشابهة لنفس المواد التي تحتوي عليها بلاسم الشعر.. لكنها تكون في صورة أكثر تركيزاً بالنسبة للبلاسم, كما تحتاج إلى فترة أطول لتمتص بالشعر, وهذه تتراوح ما بين 15 إلى 20 دقيقة, ولذا فإنه لكي تستخدمي هذه المستحضرات استخداماً جيداً حاولي أن تزيدي من سرعة درجة امتصاصها, ويمكن تحقيق ذلك بعد استخدام هذه المستحضرات بتوفير الدفئ للشعر, وذلك بلف الشعر بورق ألومنيوم ثم لفه مرة أخرى بفوطة دافئة لمدة نصف ساعة تقريباً, كما يفضل استخدام هذه المستحضرات على الشعر خصلة بخصلة بفرد طبقة رقيقة من المستحضر على الشعر في الاتجاه من فروة الرأس للخارج.

Leave a Comment

Scroll to top