احتياجات الأم الحامل من المعادن: الكالسيوم

أهمية الكالسيوم للأم الحامل:
تشكل كمية الكالسيوم في المرأة البالغة صحيحة البدن حوالي 1120 غرام, ويحتاج الحمل إلى إضافة 30 غراماً. يحتاج الجنين كمية ضئيلة في البداية تصل إلى 250 مليغرام في اليوم في نهاية الحمل. فإذا كان معدل تعاطي المرأة غير كاف فإن الكالسيوم سوف يؤخذ من الأم. فإذا كانت المرأة معتادة على ترك الأغذية الغنية بالكالسيوم, وكانت ذات معدل إنجاب عال ( متكررة الحمل ) فإن التعويض في الفترات بين الولادة والحمل ستكون غير كافية بالتالي. وحتماً سينتج عن هذا أمراض بالجهاز الحركي ( تشوهات بالعظام نتيجة لنقص الكالسيوم ).
حتى في حالة إذا كانت كمية الكالسيوم كافية من خلال العقاقير الطبية فقط فإن الامتصاص يكون غير كاف لنقص فيتامين د. والامتصاص سيكون فقط كافيا إذا كانت الوجبة المحتوية على الكالسيوم متوازنة ومحتوية أيضاً على فيتامين د.
ويحتوي لتر حليب ( الحليب البقري ) على غرام واحد من الكالسيوم وهذا يعتبر كافيا. وبعض الأطباء يفضل تعاطي الكالسيوم أثناء الحمل, والبعض الآخر يكتفي بدخول الكالسيوم في الأغذية التي تحتوي عليه ( مكونات الحليب الطبيعي ), ويجب التنبه في هذه الحالة إلى أن عملية الرضاعة الطبيعية بعد الولادة تستحتاج بالتأكيد لمزيد من الكالسيوم.

Leave a Comment

Scroll to top