انت هنا : الرئيسية » الحمل » تورم القدمين وأصابع اليدين عند الأم الحامل

تورم القدمين وأصابع اليدين عند الأم الحامل

قد تلاحظين بعض التورم فر رجليك وأصابعك في أواخر فترة الحمل. وخاصة في نهاية النهار عندما يكون الجو حار.
وأورام الساقين أثناء فترة الحمل قد تشكل خطورة خاصة في الحامل لأول مرة ( البكرية ) وذلك إذا صاحبه ارتفاع في ضغط الدم أو زلال البول وقد يكون مصحوبا بارتفاع ضغط الدم في حالات تسمم الحمل الأولى, ولابد في هذه الحالات أخذ الأمر بجدية من ناحية الأم, ومن ناحية الطبيب أيضا. فليس أمراً طبيعيا ارتفاع ضغط الدم مع الحمل, ولابد من علاجه بحسم, وقد يستجيب ذلك الإرتفاع الطفيف مع التورم الطفيف لمجرد الراحة والتخفيف من ملح الطعام, ولكن إذا زاد على المعدل الطبيعي, قد يصف لك طبيبك بعض المهدءات, ولابد في هذه الحالات من الاستجابة لأوامر الطبيب بمنتهى الدقة حتى لا يحدث ما لا يحمد عقباه من تسمم للحمل. فعلى الرغم من انحسار معدلات تسمم الحمل في الآونة السابقة, بسبب تقدم العلوم الطبية وخاصة متابعة الحمل, إلا أننا في الفترة الحالية نجد أنه بدأت حالات في الظهور, نتيجة إهمال المرضى لتعليمات الأطباء وإهمالهم في تعاطي العلاج, ولذلك لابد من تنفيذ أوامر الطبيب بكل دقة إذا كان هذا التورم مصحوبا بارتفاع ضغط الدم. كما أن هذا التورم قد يصيب السيدات المصابات بتأخر وظائف الكلي مع الحمل, ولذلك لابد أيضاً من أخذ ذلك في الاعتبار, فلو أنك, بعد زيارتك للطبيب أكد لك أن كل الأمور مستقرة وعلى مايرام, وتأكدت أن هذه الحالة هي مجرد تورم طبيعي أثناء الوقوف, وهو يحدث بصورة طبيعية مع كبر حجم الرحم والضغط على الأوردة وشرايين الساقين سيطمئنك الطبيب على ذلك بعد قياس الضغط والقيام ببعض التحاليل تستطيعين التعامل طبيعيا مع هذه الحالة وتنفيذ التعليمات الآتية:
- التزمي بالراحة أثناء النهار وارفعي قدميك إلى الأعلى.
- لا تقفي في مكان واحد فترات طويلة من الوقت, بل عليك أن تتمشي, لأن هذا ينشط الدورة الدموية.
- أخبري طبيبك فوراً عندما تشعرين بوجود ورم في وجهك, وخاصة إذا كان هذا الورم مصحوبا بصداع أو باضطرابات في البصر.

عن الكاتب

عدد المقالات :385

اكتب تعليق

مجلة نون النسوة - جميع الحقوق محفوظة 2013 -2014

الصعود لأعلى