طريقة حساب مدة الحمل

كيفية حساب مدة الحمل:
تختلف مدة الحمل بين 270 إلى 290 يوم, وفي المتوسط يمتد الحمل 280 يوم أو 40 أسبوعاً كاملة مند أول يوم في آخر حيض. يتم احتساب مدة الحمل بإضافة 280 يوم من هذا التاريخ أو بإضافة ستة أو سبعة أيام ثم طرح ( – ) ثلاث أشهر من العام التالي.
وتحسب مدة الحمل من أول يوم في الدورة الشهرية الأخيرة ( الدورة السابقة على الدورة المقطوعة ) ويفضل حساب مدة الحمل بالأسابيع بدلا من الشهور, ومدة الحمل هي 40 أسبوع كاملة, وإذا أردنا الحساب بالشهر فهي تسعة شهور وأسبوع من بداية أول دورة قبل انقطاع الطمث, وفي حالة الحساب بالشهور الهجرية فهي تبلغ تسعة شهور وأسبوعين, وعادة يتم ترقب الولادة قبل أو بعد ذلك التاريخ بأسبوع.
وتساعدك الزيارات المنتظمة للطبيب على التأكد من موعد الولادة بقياس قاع الرحم بانتظام مع الإحساس بعضلة الرحم  في كل زيارة في المدة الأخيرة من الحمل.
ويفضل إجراء فحص بالموجات فوق الصوتية في بداية الحمل للتأكد من عمر الجنين بالتحديد, حيث يختلط الأمر في نهاية الحمل نظرا لاعتماد وزن الطفل على عوامل أخرى مختلفة يأتي في مقدمتها الحجم الوراثي ( فإذا كان حجم الأم أو الأب كبيرا فإن حجم الطفل قد يأتي كبيرا لاحد الوالدين ) وفي هذه الحالة قد يصعب أحيانا على الطبيب معرفة وقت الولادة بدقة إذا كانت الأم لا تعلم تاريخ آخر طمث بدقة. ويتم تلافي ذلك بإجراء فحص مبكر بالموجات فوق صوتية في بداية الحمل.
ولا بد من ملاحظة بعض الأمهات يمكن أن تأتي لديهن الدورة الشهرية في بداية الحمل, لكن أقل من الطبيعي, والسبب في هذا غير معروف ولابد في هذه الحالة التأكد من صحة الحمل بالتحاليل والموجات فوق الصوتية حتى إذا ما احتاجت الأم إلى علاج كان من السهل تناوله.
وتكون مدة الدورة لدى بعض الأمهات أطول من المألوف أو تكون بمعدل خارج عن نطاق الحدود الطبيعية, كما أن بعض الأمهات اللاتي توقفن عن استعمال أقراص منع الحمل, بسبب انقطاع الدورة الشهرية, وتأكدهن من عدم وجود أي إمكانية للحمل من الممكن أن يحدث الحمل عندهن في أي وقت خلال فترة انقطاع الدورة وانقطاع تناول الأقراص أو بعد إزالة مانع الحمل الموضعي ( اللولب )
ولابد في هذه الحالة من استعمال وسائل منع الحمل لمدة سنتين على الأقل بعد آخر دورة, فإذا حاضت ثانية تنتظر سنتين أخريين للتأكد من انقطاع النهائي للدورة أو دخولها في سن اليأس.
كما أن الأمهات القريبات من سن اليأس أيضا قد تظهر عندهن نفس المشكلة, وفي هذه الحالة يصبح من الصعب حساب مدة الحمل الحساب الدقيق, والحل هو حساب مدة الحمل عن طريق الكشف المبكر بالمجات فوق الصوتية أو قياس حجم الرحم المتكرر بالعيادة أو عند بداية تحرك الجنين في البطن والذي يبدأ بعد الشهر الرابع.

Comments (1)

  • nona

    انا دورتى الشهريه ليست منتظمه وروحت للدكتوره طلبت منى تحاليل واشعه على الرحم وعملت كل التحاليل وفى يوم اﻻشعه بعد ما عملت اﻻشعه شك الدكتور فى انى حامل وعملى سونار وطلعت فعﻻ حامل
    وكان حجم الجنين 3مم وسالت الدكتور اﻻشعه دى ممكن تضر الجنين قالى ﻻ فى المراحل المبكره دى مفيش ضرر على الجنين بعد ما طمنى برده انا خايفه

    Reply

Leave a Comment

Scroll to top